منتدي مهموم يا نيل

اهلا وسهلا بك في منتدي مهموم يا نيل

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» لا تنصدم لا قلت
مارس 3rd 2015, 7:57 am من طرف شفاء الروح

» والله لخلي عزتك تحت ماطاي
مارس 3rd 2015, 7:49 am من طرف شفاء الروح

» عادي معاك أبقى
مارس 3rd 2015, 7:48 am من طرف شفاء الروح

» .....
مارس 3rd 2015, 7:47 am من طرف شفاء الروح

» الذِي أَوجَدَ فَينَا الصَبر
مارس 3rd 2015, 7:46 am من طرف شفاء الروح

» عندما لا اجد
مارس 3rd 2015, 7:45 am من طرف شفاء الروح

» حب قد مات
مارس 3rd 2015, 7:45 am من طرف شفاء الروح

» عيناك مدرستي
مارس 3rd 2015, 7:44 am من طرف شفاء الروح

» أكثر ما يوجعني
مارس 3rd 2015, 7:42 am من طرف شفاء الروح

» تذكر...
مارس 3rd 2015, 7:42 am من طرف شفاء الروح

منتدي مهموم يا نيل علي الفيس بوك

    حكم التهنئة براس السنة الميلادية

    شاطر
    avatar
    شهرزاد
    مراقب عام للمنتدى

    عدد المساهمات : 1777
    تاريخ التسجيل : 05/10/2011
    الموقع : خارج التغطية

    حكم التهنئة براس السنة الميلادية

    مُساهمة من طرف شهرزاد في ديسمبر 30th 2011, 12:59 am


    حكم التهنئة برأس السنة الميلادية


    سئل العلامة الشيخ محمدالعثيمين رحمه الله عن هذه المسألة:



    عن حكم تهنئة الكفار بعيد الكريسماس؟ وكيف نرد عليهم إذاهنئونا به؟







    وهل يجوز الذهاب إلى أماكن الحفلات التي يقيمونها بهذه المناسبة؟






    وهل يأثم الإنسان إذا فعل شيئًا مماذكر بغير قصد؟ وإنما فعله إما مجاملة






    أو حياءً أو إحراجًا أو غير ذلك منالأسباب؟ وهل يجوز التشبه بهم في ذلك؟







    فأجاب فضيلته بقوله:






    تهنئة الكفار بعيدالكريسماس أو غيره من أعيادهم الدينية






    حرام بالاتفاق، كما نقل ذلك ابن القيمـ رحمه الله ـ في كتابه "أحكام أهل الذمة"






    حيث قال: "وأما التهنئة بشعائرالكفر المختصة به فحرام بالاتفاق، مثل أن يهنئهم






    بأعيادهم وصومهم، فيقول: عيد مبارك عليك، أو تهنأ بهذا العيد ونحوه فهذا إن سلم






    قائله من الكفر فهومن المحرمات وهو بمنزلة أن تهنئه بسجوده للصليب بل ذلك أعظم






    إثمًا عندالله، واشد مقتًا من التهنئة بشرب الخمر وقتل النفس، وارتكاب الفرج الحرام






    ونحوه، وكثير ممن لا قدر للدين عنده يقع في ذلك، ولا يدري قبح مافعل، فمن هنأ عبدًا بمعصية أو بدعة
    أو كفر فقد تعرض لمقت الله وسخطه" انتهى كلامه ـ رحمه الله ـ.







    وإنما كانت تهنئة الكفار بأعيادهم الدينية حرامًاوبهذه المثابة التي ذكرها ابن القيم






    لان فيها إقراراً لما هم عليه من شعائرالكفر، ورضى به لهم، وإن كان هو لا يرضى






    بهذا الكفر لنفسه، لكن يحرم على المسلم أن يرضى بشعائر الكفر أو يهنئ بها غيره






    ، لأن الله ـ تعالى ـ لا يرضى بذلك، كما قال الله ـ تعالى ـ:






    ( إِن تَكْفُرُواْ فَإِنَّ اللَّهَ غَنِيٌ عَنكُمْ وَلاَ يرضى لعباده الْكُفْرَ وَإِن تَشْكُرُواْ يَرْضَهُ لَكُمْ)





    [الزمر: 27].






    وقال ـ تعالى ـ: (الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِى وَرَضِيتُ لَكُمُ الإسلام دِيناً)





    [المائدة: 3].






    وتهنئتهم بذلك حرام سواء كانوا مشاركين للشخص في العمل أم لا.






    وإذا هنئونا بأعيادهم فإننا لا نجيبهم على ذلك، لأنها ليست بأعياد لنا،ولأنها أعياد لايرضاها الله ـ تعالى


    ـ؛ لأنها إما مبتدعة في دينهم، وإمامشروعة، لكن نسخت بدين






    الإسلام الذي بعث الله به محمدًا صلى الله عليه وسلم، إلى جميع الخلق، قال فيه: )






    وَمَن يَبْتَغِ غَيْرَ الإسلام دِينًا فَلَن يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِى الآخِرَةِ مِنَ الخاسرين( [آل عمران:85].






    وإجابة المسلم دعوتهم بهذه المناسبة حرام؛ لأن هذا أعظم من تهنئتهم بها لمافي






    ذلك مشاركتهم فيها.






    وكذلك يحرم على المسلمين التشبه بالكفاربإقامة الحفلات بهذه المناسبة، أو تبادل






    الهدايا أو توزيع الحلوى، أو أطباق الطعام، أو تعطيل الأعمال ونحو ذلك، لقول النبي






    (من تشبه بقوم فهومنهم).






    قال شيخ الإسلام ابن تيمية في كتابه: (اقتضاء الصراط المستقيم في مخالفة أصحاب الجحيم)



    : "مشابهتهم في بعض أعيادهم توجب سرور قلوبهم بماهم






    عليه من الباطل، وربما أطمعهم ذلك في انتهاز الفرص واستذلال الضعفاء"






    انتهى كلامه رحمه الله.






    ومن فعل شيئًا من ذلك فهو آثم سواء فعله مجاملة، أو توددًا، أو حياءً أو لغير ذلك






    من الأسباب، لأنه من المداهنة في دين الله، ومن أسباب تقوية نفوس الكفار وفخرهم بدينهم.






    والله المسئول أن يعز دينه، ويرزقهم الثبات عليه، وينصرهم على أعدائهم، إنه قوي عزيز.







    من فتاوى الشيخ/ محمد بن صالح العثيمين
    avatar
    القلب الحنون
    مراقب عام للمنتدى

    عدد المساهمات : 1315
    تاريخ التسجيل : 29/09/2011

    رد: حكم التهنئة براس السنة الميلادية

    مُساهمة من طرف القلب الحنون في ديسمبر 30th 2011, 6:32 am

    جزاكى الله خيرا

    جاتى بالافاده


    _______________________
    avatar
    المهموم
    Admin

    عدد المساهمات : 1918
    تاريخ التسجيل : 16/09/2011
    العمر : 40

    رد: حكم التهنئة براس السنة الميلادية

    مُساهمة من طرف المهموم في ديسمبر 30th 2011, 6:39 am

    جعله الله فى ميزان حسناتك يا ريحانه



    تحياتى


    _______________________
    لم اتمنى البكاء يوما ولكن هم الزمن ابكانى
    تمنيت ان اعيش كما تريد نفسى
    ولكن عاشت نفسى كما يريد زمانى
    avatar
    ملكه المنتدى
    مراقب عام للمنتدى

    عدد المساهمات : 1750
    تاريخ التسجيل : 05/10/2011

    رد: حكم التهنئة براس السنة الميلادية

    مُساهمة من طرف ملكه المنتدى في ديسمبر 30th 2011, 7:48 am

    بارك الله فيكى اختى


    _______________________
    avatar
    شهرزاد
    مراقب عام للمنتدى

    عدد المساهمات : 1777
    تاريخ التسجيل : 05/10/2011
    الموقع : خارج التغطية

    رد: حكم التهنئة براس السنة الميلادية

    مُساهمة من طرف شهرزاد في ديسمبر 30th 2011, 12:02 pm

    عبير

    احمد

    نورا

    نورتوا الموضوع حبايبي وشكرا لكم على المرور الطيب
    avatar
    النيل
    Admin

    عدد المساهمات : 1298
    تاريخ التسجيل : 16/09/2011
    العمر : 37
    الموقع : منتدى مهموم يا نيل

    رد: حكم التهنئة براس السنة الميلادية

    مُساهمة من طرف النيل في ديسمبر 30th 2011, 1:57 pm

    أكدت أمانة الفتوى بدار الإفتاء المصرية في أحدث فتاواها جواز تهنئة غير المسلمين بأعيادهم، شريطة ألا تكون بألفاظ تتعارض مع العقيدة الإسلامية، وقالت الفتوى إن هذا الفعل يندرج تحت باب الإحسان الذي أمرنا الله عز وجل به مع الناس جميعا دون تفريق، مذكرة بقوله تعالى: "وَقُولُوا لِلنَّاسِ حُسْناً"، وقوله تعالى: "إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالإِحْسَانِ".

    وقالت الفتوى إن أهم مستند اتكأت عليه هو النص القرآني الصريح الذي يؤكد أن الله تبارك وتعالى لم ينهَنا عن بر غير المسلمين، ووصلهم، وإهدائهم، وقبول الهدية منهم، وما إلى ذلك من أشكال البر بهم، وهو قوله تعالى: " لاَ يَنْهَاكُمُ اللَّهُ عَنِ الَّذِينَ لَمْ يُقَاتِلُوكُمْ فِي الدِينِ وَلَمْ يُخْرِجُوكُم مِّن دِيَارِكُمْ أَن تَبَرُّوَهُمْ وَتُقْسِطُوا إِلَيْهِمْ إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ المُقْسِطِينَ". جاء ذلك في معرض رد الفتوى على سؤال حول حكم تهنئة غير المسلمين بأعيادهم، خاصة مع اقتراب أعياد رأس السنة الميلادية بالنسبة للمسيحيين.
    حيث ورد عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه قال: "أهدى كسرى لرسول الله صلى الله عليه وسلم فقبل منه، وأهدى له قيصر فقبل، وأهدت له الملوك فقبل منها". وزادت الفتوى أن علماء الإسلام قد فهموا من هذه الأحاديث أن قبول هدية غير المسلم ليست فقط مشروعة أو مستحبة لأنها من باب الإحسان؛ وإنما لأنها سنة النبي صلى الله عليه وسلم.



    هذا والله اعلم

    مشكورة اختي لمار وتقبلي وجهات النظر

    فكل هذه الفتاوي تصيب وتخطيء مع احترامنا الكامل

    للشيخ الجليل محمدالعثيمين رحمه الله

    وانا عندي بيت بالقاهرة فيه 10شقق منهم 6 شقق مسيحيين

    ويبادلوني التهنئه بعيدي قبل ان ابادلهم التهنئة بعيدهم

    وانا اراها من باب الاحسان ليس الا ولكل منا دينه


    ااسف للاطاله مشكورة لمار


    _______________________









    النيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــل
    avatar
    شهرزاد
    مراقب عام للمنتدى

    عدد المساهمات : 1777
    تاريخ التسجيل : 05/10/2011
    الموقع : خارج التغطية

    رد: حكم التهنئة براس السنة الميلادية

    مُساهمة من طرف شهرزاد في ديسمبر 30th 2011, 7:50 pm

    كلامك مجدي اخ ابو العز وانا معاك وع رايك على فكرة من قبل ان لاانزل الموضوع

    لكن بعتقد وحسب راي الشخي امثال الشيخ الجليل ابن عثيمين حرمها

    لاستسهال الناس الاخذ بعادات الكفار بالاضافة الا ان الوازع الديني ضعف

    فمن بابا اولى ان ينهى عن الصغائر حتى لاتصل بنا الامور الى امور اكبر

    مرورك اكتر من مقبول شكرا لك

      الوقت/التاريخ الآن هو سبتمبر 20th 2017, 5:48 am